Loading...
باحثون يتوصلون لآلية جديدة تُصلح أضرار القلب وتعيد نمو عضلاته
اكتشف باحثون من مؤسسات “أوتاوا” الطبية في كندا، أن بروتينcardiotrophin” 1″ المعروف باسم “سي تي1″، الذي يُستخدم كعامل لتضخيم القلب، يمكنه علاج مرض قصور القلب الأيمن الذي ليس له علاج سوى زراعة للقلب، وأمراض احتشاء عضلة القلب والنوبة القلبية، الأمر الذي من شأنه أن يقلل الحاجة لعملية زراعة القلب.




اكتشف باحثون من مؤسسات “أوتاوا” الطبية في كندا، أن بروتينcardiotrophin” 1″ المعروف باسم “سي تي1″، الذي يُستخدم كعامل لتضخيم القلب، يمكنه علاج مرض قصور القلب الأيمن الذي ليس له علاج سوى زراعة للقلب، وأمراض احتشاء عضلة القلب والنوبة القلبية، الأمر الذي من شأنه أن يقلل الحاجة لعملية زراعة القلب.

ووفقًا لصحيفة “Ottawa Sun” الكندية، بدأ الباحثون في دراسة مسارات الإشارات والجينات والعمليات الخلوية المرتبطة ببروتين “سي تي 1” العام 2005، وذلك بعد نتائج دراسات أمريكية سابقة أكدت ارتباطه بأمراض قلبية، ليقرروا استخلاص آليات عمله سواء كانت إيجابية أو سلبية، واضعين في الاعتبار فرضية أن هذه الآثار السلبية ستعوض شيئًا آخر.

من ناحيته، شرح المؤلف الرئيسي للدراسة لين ميجيني، في ملخص نُشر أمس الثلاثاء في مجلة “Cell Research” العلمية، وتصدر من الأكاديمية الصينية للعلوم، بالقول إنه “عندما يموت جزء من القلب فإن العضلات المتبقية تحاول التكيف من خلال ضخها أكثر للدم، لكن تبقى العملية مختلة، إذ إنها في الواقع لا تساعد في ضخ القلب للمزيد من الدم”.

وأكد ميجيني أن “بروتين سي تي 1 يُساعد العضلات لتنمو بطريقة أكثر صحية، ويحفز نمو الأوعية الدموية في جميع أنحاء القلب، ويحسن قدرتها على ضخ الدم”.

واختبر الباحثون البروتين على نماذج  حيوانية مع قصور للقلب الأيمن، الذي يُعد أحد الأسباب الرئيسية للوفاة والإعاقة في الدول المرتفعة الدخل، ووجدوا إمكانية إعادة بناء الجانب الأيمن من القلب.

واستخدم الفريق مضخة صغيرة بحجم حبة دواء لإدخال البروتين في القلب، ومن المقرر استخدام أداة مماثلة لعلاج المرضى من البشر.

وأثبت العلاج فائدته على مدى شهرين بعد توقفه، لكن لا يزال الباحثون يدرسون الجرعة لتقييم مدى تأثيرها، وإدراجها للعلاج خلال العشرة أعوام المقبلة.

يذكر أن هذه الدراسة جزء من سلسلة بحوث دولية مستمرة، حول الآليات الجزيئية والخلوية لنمو عضلات القلب.
Loading...
10215
الرياضيون "الشُقر" أكثر عرضة لأمراض القلب من "السُمر"
    أظهرت دراسة طبية حديثة، أن الرجال البيض الذين يمارسون الرياضة أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب مقارنة بالرجال أصحاب البشرة السوداء.
10211
سيوف النبي محمد التسع .. كيف تبدو وأين هي الآن؟
    مقتنيات النبي محمد لها أهميتها الكبرى عند المسلمين فهي ما كان يملكه ويستخدمه.وفكرة أن هكذا مقتنيات كانت تعود لشخصية لها مكانتها الخاصة جداً في قلوب المسلمين ناهيك عن فكرة أنه لمسها واستخدمها يوماً تجعل مجرد النظر اليها ولو عن طريق الصور تجربة مثيرة وروحانية.
10204
توقعات الأبراج ليوم الأحد
    “وطني برس” : توقعات الأبراج ليوم الأحد “22 / 10 / 2017” :